جزر الكنارى من الجزر الرائعة بإسبانيا. فإذا كنت من محبى البحر والطبيعة ستأسرك بسحر الطبيعة الخلابة وستستمتع بالبحر حيث يمكنك الغوص وسط الجزر المدهشة أو أخذ حمامات شمس والتنزه بالمنتجعات الشاطئية الجميلة.

موقع جزر الكنارى

تقع أمام الساحل الشمالى الغربى لقارة أفريقيا لذلك هى أقرب لخط الإستواء من البر الرئيسى لإسبانيا تتكون من 17 جزيزة جميعها تتميز بنظام الحكم الذاتى منها 7 جزر رئيسية : تينيريفي، فويرتيفنتورا، جران كناريا، لانزاروت، لابالما، لا جوميرا، إلهيرو، الكثير من الجزر الصغيرة مثل : أليجرانزا، مونتانا كلارا، روك ديل إستي، روك ديل أويستى، دي لوبوس.

سبب التسمية الجزر

عندما يأتى اسم الكنارى فأول ما يخطر على بالك طيور الكنارى الصفراء الصغيرة، إنما في الحقيقة فالاسم مشتق من اللغة اللاتينية تعني جزيرة الكلاب حسبما تقول الأساطير سكان الجزر الأصليين كانوا يعبدون كلاب البحر من دون الله ويحنطوها كحيوانات مقدسة، عندما زارها الرومان لأول مرة أطلقوا عليها أسم كنارى.

جزر الكنارى الوحيدة بعاصمتين

جزر الكنارى الوحيدة بعاصمتين

تتشارك مدينتين سانتا كروز دي تينيريفي ولاس بالماس دي غران كناريا أكبر جزيرتين معاً كعاصمتين للكنارى.
بينما تعتبر الثانية أكبر مدينة بالجز، تبلغ مساحة الجزر 7493 كيلو متر مربع حيث بلغ سكانها سنة 2011  أتنين مليون و117 ألف نسمة.
غالبية سكان الجزر مهاجرين من إسبانيا، البرتغال، إيطاليا وعملتها اليورو بينما لغتها الرسمية الإسبانية.

مناخ جزر الكنارى

تتمتع الجزر بطقس شبه استوائي حيث طقس حار طول الصيف ودافئ طول الشتاء، قد ساعد ذلك على زراعة الفاكهة مثل : العنب، الأفوكادو، الفواكه الإستوائية طوال العام وكذلك الزهور.

تعتبر جزر الكنارى مكاناً مثالياً لمراقبة الفلك نظراً لجوها الدافئ طوال العام حيث أقيم بها مركز مراقبة بارتفاع 2.432 متر بجزيرة لابالما يحتوى على أهم المراصد بالعالم.

أكلات غربية تشتهر بها جزر الكنارى

الطعام جزء مهم من أى ثقافة خاصة بالكنارى فتجد بعض الأطعمة الغريبة مثل الموجو عبارة عن صلصة مليئة بالثوم، الخل، الملح، الفلفل الأحمر، الزعتر، الكزبرة، والكثير من التوابل الأخرى ولونها برتقالى أو أحمر حسب مكوناتها.

كذلك تجد نوع أخر يسمى روبا فيجا عبارة عن طبق خليط من الدجاج ولحم البقر معهم البطاطس والفاصوليا.

مصارعة الكنارى

تشتهر جزر الكنارى بهذه الرياضة القديمة التى تعود لعام 1420 حيث كانت الرياضة المفضلة للسكان الأصليين للجزيرة بينما أصبحت الآن من الفلكلور المحلى لها وتتم فى الإحتفالات والمهرجانات.

الكنارى والسلاحف الضخمة

الكنارى والسلاحف الضخمة

تشتهر جزر الكنارى بالسلاحف البحرية الضخمة الذى يبلغ طول الذكر منها ثلاث أقدام تقريباً ويتراوح عمرها بين 47 -67 عاما.
فإذا كنت من محبى Diving ستتمتع بمشاهدة السلحفاة النادرة المهددة بالإنقراض.

سيام بارك اجمل ملاهى مائية بالكنارى

سيام بارك اجمل ملاهى مائية بالكنارى

تعتبر ملاهي سيام بارك أكثر تشويقاً وإثارة بأوروبا بجنوب جزيرة تينيريفي حيث أنشأت وصممت بإذن من العائلة المالكة التايلاندية بتكلفة 52 مليون يورو وتحتوي على 25 مبنى من الطراز التايلاندي، قد قامت بأفتتاحها الأميرة مها تشاكرى سيريندهورن.

حمامات السباحة الطبيعية بالكنارى

حمامات السباحة الطبيعية بالكنارى

بويرتو دى لا كروز تحديدا بالبلدة القديمة تجد 7 حمامات سباحة طبيعية صممها المهندس المعمارى الشهير سيزار مانريك كذلك يوجد العديد من الأشجار والنباتات شبه الإستوائية، نافورة ضخمة، جاكوزى وأيضا كازينو تحت الأرض.

تالت أكبر بركان بالعالم فى الكنارى

تالت أكبر بركان بالعالم فى الكنارى

جبل تيد أكبر جبل بإسبانيا والواقع بجزيرة تينيريفي المليئة بالسكان الذى يبلغ عددهم 907 ألف نسمة.

يعتبر وجهة سياحية أولى للسياح حيث يبلغ عدد الزائرين لها 3 ملايين سائح سنوياً كما خلقت الطبيعة البركانية للجزيرة عدد من الشواطئ الطبيعية وأعطت الرمال نظرة مميزة لبعض شواطئ الكنارى.

يوجد كذلك بجزر الكنارى 14 حديقة وطنية أشهرها حديقة تيد الوطنية بجزيرة تينيريفي التى أنشئت عام 1954 وتقع على مساحة 18990 هكتار من أقدم الحدائق بأسبانيا، قد أعلنتها منظمة اليونسكو ضمن مواقع التراث العالمى.

كريستوفر كولومبس والكناري

كريستوفر كولومبس والكناري

لعبت الجزر دوراً رئيسياً مع كريستوفر كولومبس خلال رحلته لاكتشاف أمريكا اللاتينية.

انطلقت الرحلة من ميناء قادس جنوب أسبانيا ثم توقفت للتموين بجزر الكناري، انطلقت بعدها لتكملة رحلتها الإستكشافية مما جعل الكنارى وقتها طريقاً إجبارياً للذاهبين لبلاد العالم الجديد.

لذلك نجد معظم سكان الكنارى على وثيقة بالإسبان المقيمين ببلدان أمريكا اللاتينية خصوصا كوبا بالإضافة إلى الأثار التي تركتها السفن أثناء رحلة كولولمبس عام 1492 ميلادية الذى يجمعها متحف أثرى أقيم بمكان البيت الذى مكث فيه كولولمبس خلال وجوده بالجزيرة.

كانت تلك نظرة سريعة على جزر الكنارى الساحرة لؤلؤة إسبانيا فهل ستفكر عزيزى المسافر بالسفر إليها يوما ما ؟

مصادر الصور:

cruiseindustrynews redqueenmusings almrsal