اذا كنت من محبي السياحة الشتوية وخاصة السياحة فى البلدان العربيه، فليس هناك افضل من السياحة بالأقصر واسوان فى الشتاء، مجرد سفرك الى هناك و قضاء رحلة سياحية شتويه ستكون بالتأكيد تجربة لا تنسى اطلاقا.

الاقصر

الأقصر

لها الكثير من الأسماء ” مدينة الشمس ” او ” طيبه “، كانت عاصمة مصر فى العصر الفرعونى، ميناء سفاجا من أقرب الموانئ البحرية، وأقرب المطارات هو مطار الاقصر الدولى. قسمت إلى خمسة شياخات ” شرعيه عمومية، الكرنك القديم، الكرنك الجديد، القرنة، منشأة العماري ”

بها سته مدن ” البياضية، العديسات بحري، العديسات قبلي، الطود، البغدادى، الحبيل ” ، ثلث اثار العالم بداخلها… و العديد من المعالم الأثرية الفرعونية مقسمة على البرين الشرقى و الغربى للمدينة.

مدينه طيبه فى البدايه كانت عباره عن مجموعه من الاكواخ البسيطه المجاوره، رغم ذلك كانت تستخدم كمقبره لدفن الاموات، فقد دفن فيها حكام الأقاليم من عصر الدولة القديمة و ما بعدها ثم اصبحت مدينة طيبة في وقت لاحق عاصمة لمصر فى عصر الأسرة الحادية عشر.. حتى سقطت بعد ذلك خلال سقوط حكم الفراعنة والأسرة الحادية والثلاثون على يد الفرس..

تتميز ايضا مدينه الشمس.. بجوها المعتدل في الشتاء الذى يسمح للسياح الاستمتاع برحلتهم دون العناء من البروده القارصه، لديها وجهات سياحية و علاجية و تجارية.. فذلك يعطى بالطبع طابع مميز يجذب السياح من جميع انحاء العالم.

المعابد التى تتمركز بداخل الاقصر

اما المعابد التى تتمركز بداخلها.

معبد الاقصر

شيد لعبادة الاله امون رع و حتى يمكن الدخول بها للتعرف على تاريخ الاله رع، و اما بخارجها توجد البحيرة المقدسة والتي يتمركز بجانبها تمثال كبير للجعران.

معبد الكرنك

يتميز بعروض الصوت والضوء التي تقام كل مساء و تعتبر طريقه فى غايه الجمال لاكتشاف المعبد.

وادى الملوك

يمتلئ بمقابر الفراعنه التى تزين بالزخارف و النقوش الفرعونيه الجميله.

الدير البحرى

مجموعة من المعابد والمقابر الفرعونية الموجودة في الضفة الفرعونية من نهر النيل.

معبد الرامسيوم

أهم المعابد التي كانت يبنى لاموات فى مصر الفرعونيه و يضم تماثيل ضخمه لرمسيس الثانى فضلا عن النقوش و الزخارف.

اشهر ثلاث اضرحة

اما اشهر ثلاث أضرحة تمثل قبلة للسياح.

السياح عاده يقومون بوضع اضرحه بعينها فى جداول زيارتهم للاقصر و التعرف على تاريخ صاحب الضريح و اسباب تواجدها فى محيط المعابد و المدينه فهناك ضريحين بقلب اثار الاقصر، يقبل عليها السياح بصوره يوميه.

وهما ضريح الامام ابو الحجاج الاقصرى فى قلب معبد الاقصر بكورنيش النيل، تمت تسميه اشهر ساحه وميدان فى المحافظة باسمه، والثانى ضريح الامام على بن دقيق ” العبد الذى مازال راسخا في مدخل معبد الكرنك منذ عشرات السنين ”

و الضريح الثالث و الاخير، اكد ابن مدينة أرمنت محمد عبد الدايم الرزيغلا انه يوجد بقلب مدينة أرمنت غرب الأقصر و هو ضريح الشيخ ابو حطب الذى له تاريخ كبير و سيره مع سيدنا موسى عليه السلام، لذلك يقبل عليه السياح والمصريين و الخبراء لزيارته و معرفة تاريخ هذه الاسرار التاريخية.

هذه هى طيبه، مدينه الشمس، بكل اركانها الجميله، التى لا اقدر وصفها بهذه الكلمات القليلة جدا امامها، فأنتى مدينه الفراعنه و فاتنه الشمس.

اسوان

اما الان نستكمل بأسوان..الجمال النوبى الاصيل، لا يوجد لها مثيل اطلاقا، فـ ” السمار نصف الجمال ”

انها تعتبر البوابة الجنوبية لمصر، جوها جاف دائما و ندرة الأمطار لذلك هناك البيوت النوبية المبينيه بصنع اليد و التى تكون ذات اشكال جميله، كما لا يوجد مثلها بالعالم، و تعتمد اسواقها على الحرف اليدوية وصناعة الخزف اليدوى على عكس مدينة الاقصر.

اما الاثار القديمه، تضم بعض أعمال البعثة الأثرية السويدية،  التى اكتشفت العديد من الاثار كانت اخرها، مجموعة من المقابر الصخرية تصل الى 58 مقبره، و لوحه نادره لاخناتون التى تم تنفيذها على ثلاثه مراحل.

الاماكن الاثرية باسوان

الأماكن الأثرية فى أسوان

متحف النوبة

يضم التحف و المقتنيات الرائعه التي تنتمي للعصور المختلفة و تم توزيعها فى مكان يحاكى الطبيعة من صخور وتلال بكل جوانبها..

النوبة الغارقة

تحتوى على صور لمواقع النوبة قبل الانقاذ و يمثل حوالى 180 صوره اخذت من البعثات القادمة لمدينة اسوان

جزيره الفيلة

تحتوى على بقايا معابد بنيت قديما تخليدا لملوك الفراعنه

السد العالى

تم بناء السد العالى فى أسوان على يد الرئيس جمال عبد الناصر عام 1960 و اثر بناء السد على تكوين بحيرة ناصر، و اهم ما يميز السد انه صمم على شكل زهرة اللوتس المصريه الشهيره.

قبة الهواء

مجموعه من قطع المقابر الصخرية القديمه المعروفه باسم قبر الامراء

المسلة الناقصه

تتميز بضخامه حجمها رغم انها لم تكتمل لاسباب غير معروفه تاريخيا و لكنها تتميز بضخامه حجمها

ضريح آغا خان

هو السلطان محمد شاه توفى عام 1957 و ثم بناء هذا الضريح على نمط و اسلوب المقابر الفرعونيه فى القاهره، قد بنيت من الحجر الجيرى الوردى الذى يعطيه طابع تاريخي مميز.

كل هذا الكلام لا يقدر التعبير عن التاريخ العظيم، كل شئ بك فاتن الجمال، لا يوجد مقارنه بينك و بين الاخرون، مثاليه بطريقه لا توصف، حب العمر، كم احببت ان اهرب اليك سريعا و لا اتركك ابدا، و لكن من يعلم ؟! ربما بالغد افعلها.. يا من اعظم البلاد التى نتشرف بتمثيلنا بين بقيه الشعوب

لتعيش في سلام أبدى يا جميلتى.

مصادر الصور:

destinationsmagazine newdesigns discoverytoursegypt eyeofhorustours